أحدث الأخبار
عاجل

لوفد المغربي يبدأ مشاركته الفعلية بمؤتمر السلطات والمحلية والجهوية في إطار الشراكة من أجل الديمقراطية المحلية

+ = -

Hits: 0

استراسبورغ – بدأ أعضاء الوفد المغربي، اليوم الأربعاء، مشاركتهم الفعلية في مؤتمر السلطات المحلية والجهوية لمجلس أوروبا، وذلك غداة منح المملكة وضع الشريك من أجل الديمقراطية المحلية، من خلال لقاء مع الأمينة العامة المساعدة لمجلس أوروبا غابرييلا باتاني دراغوني، تم خلاله بحث سبل تعزيز هذه الشراكة على أرض الميدان. ووصف محند العنصر رئيس جمعية الجهات بالمغرب، والذي يقود الوفد المغربي، هذا اللقاء ب “المثمر جدا “، شكل مناسبة لتجديد الالتزام ” الحقيقي ” والإرادي” للمغرب من أجل توسيع حقل  الديمقراطية المحلية من خلال عدد من المحاور أهمها الجهوية الموسعة.   وقال في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء عقب هذه المحادثات التي جرت بحضور السيد عبد الوهاب الجابري، العامل بالمديرية العامة للجماعات المحلية التابعة لوزارة الداخلية، والقنصل العام للمملكة باستراسبورغ خالد أفقير ” تناولنا أيضا ما يمكن أن يقدمه وضع الشريك من أجل الديمقراطية المحلية للمغرب، حيث سنقوم بتعزيز التعاون القائم بين المؤسسات الأوروبية والمملكة، وخاصة الجماعات المحلية “.   وبخصوص سبل تعزيز هذه الشراكة، أكد السيد العنصر أن ذلك يبدأ من خلال وضع برامج ” حول ما يمكن أن يقوم به المغرب مع مجلس أوروبا، وكذا بوصفه أرضية وبوابة  بالنسبة لعدد من البلدان التي تربطه بها علاقات جيدة ” مشيرا في هذا الصدد على الخصوص إلى بلدان إفريقيا جنوب الصحراء.   وأضاف أن الوفد المغربي لمس لدى هيئات مجلس أوروبا ومؤتمرها ” إرادة قوية لمواكبة المغرب بما يعود بالنفع المتبادل “.   وأوضح أنه بالنسبة لمجلس أوروبا، فإن ” نجاح المغرب يشكل نموذجا لمجموع البلدان المتوسطية ” مذكرا بالانخراط الكبير للمملكة في السياسة المتوسطية ” بالنظر لمشاركتها في مختلف المؤسسات التي تعنى بالمتوسط. وفي السياق ذاته، أكد رئيس الجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية، محمد بودرا  أن اليوم ” بدأنا بشكل فعلي الشراكة بين المغرب ومجلس أوروبا في ما يتعلق بالديمقراطية المحلية ” مشيرا إلى أن منح المملكة وضع الشريك من أجل الديمقراطية المحلية بمؤتمر السلطات المحلية والجهوية جاء أولا بفضل التوجيهات الملكية الكبرى الواردة في مختلف الخطب والتي تؤكد على الجهوية الموسعة، وكذا تعبئة المنتخبين المحليين والجهويين حول هذه القضية.   وأعرب السيد بودرا عن أمله في أن تساهم هذه الشراكة الجديدة مع مجلس أوروبا في تعزيز تنمية الديمقراطية المحلية بالمغرب والجهوية الموسعة، تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وكذا التقريب بين مواطني ضفتي المتوسط.   ويضم الوفد المغربي المشارك في الدورة ال 36 تسعة أعضاء، من بينهم الرؤساء الثلاث للجمعيات المغربية للسلطات المحلية والجهوية. ويتعلق الأمر بالسادة محمد بودرا،رئيس الجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية، وسعد بن مبارك، رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس العمالات والأقاليم، بالإضافة إلى محند العنصر، رئيس جمعيات الجهات بالمغرب.   ومن المنتظر أن يتوجه السيدان العنصر والجابري، اليوم الأربعاء، إلى أعضاء المؤتمر، خلال نقاش سيتم في بدايته تقديم عرض حول الشراكة جنوب – المتوسط من قبل الناطقين باسم المؤتمر بيرو فاسيني وكونتونس دو بيليشي.   ويضم الوفد المغربي أيضا رئيس جهة الداخلة وادي الذهب ينجا الخطاط، وعائشة آيت حدو، رئيسة جماعة أزيلال، وبديعة بناني، رئيسة مجلس دائرة أكدال حي الرياض – الرباط، وفاطنة كحيل، رئيسة جماعة عرباوة، وعبد العزيز العماري رئيس جماعة الدار البيضاء، ومحمد ياسين الداودي رئيس جماعة الكيسر.   وسيعقد الوفد المغربي بهذه المناسبة لقاءات ثنائية خاصة مع أندري كنابي رئيس المؤتمر، وكزافيي كادوري، رئيس غرفة السلطات المحلية وغان ماريت هيلغسن، رئيسة غرفة الجهات، وكذا رؤساء المجموعات السياسية.   وتميزت المشاركة المغربية في الدورة ال 36 لمؤتمر السلطات المحلية والجهوية بتنظيم معرض يبرز المؤهلات الاقتصادية والسوسيو ثقافية التي تزخر بها جهات المملكة من تنظيم القنصلية العامة للمغرب باستراسبورغ والمديرية العامة للجماعات المحلية التابعة لوزارة الداخلية.

 

 

MAP

الوسم


أترك تعليق
تابعنا على الفايسبوك